حياة الفهد ترد على الانتقادات الموجهة لها

حياة الفهد ترد على الانتقادات الموجهة لها

بعد أن تعرضت الفنانة الكويتية لعدد كبير من الانتقادات بسبب تعليقاتها الأخيرة حول الوافدين لدولة الكويتوأنهم حمل ثقيل على الدولة وأن وطنها أولى بالرعاية الصحة للمواطنين الكويتيين، فإنها واجهت بسبب هذه التصريحات عدد كبير من الانتقادات وكان من بينها إتهامها بالعنصرية.

وبسبب هذا الإتهام الأخير فإن حياة الفهد خرجت في الأونة الأخيرة تعلق على هذا الأمر لتنفي هذا الأمر لذا دخلت في مكالمة هاتفية مع قناة العربية حيث ردت حياة الفهد على تلك الإتهامات قائلة: أنها ليست عنصرية،لكن الكويت بلد صغير ولا يمكنه تحمل هذه الأعداد الكبيرة في ظل هذه الظروف الصعبة ويجب أن يتم توفير الرعاية الصحية والمستشفيات للمواطنين”.

وعلى صعيد آخر أوضحت حياة الفهد في تصريحاتها أن ما قالتله بخصوص جملة “نقطهم في البر” كانت تقصد بها أي نلقي بهم في الصحراء قائلة:” أنه من الانفعال خانها التعبير لكنها قصدت أن يتم بناء منازل لهم في الأمكان الفارغة والمساحات الواسعة كما فعلت الصين.

كانت حياة الفهد، قد قالت في مداخلة هاتفية ببرنامج “أزمة وتعدي” عبر قناة “ATV”، إن الأمر لو كان بيدها لرمت هؤلاء الوافدين في الصحراء، مضيفة: “احنا ملينا خلاص، وما عندنا مستشفيات، وعلى شنو ديارهم ما تبيهم واحنا نبتلش فيهم.. إحنا وصلنا لمرحلة إننا ملينا خلاص، اطلعهم واقطهم برا والله، واقطهم بالبر.. أكلوا الخير ولعبوا واستأنسوا بس يروحون”.

اترك تعليقاً