شركة تسلا للصناعة السيارات تستعد لبناء مصنع ضخم

شركة تسلا للصناعة السيارات تستعد لبناء مصنع ضخم

أعلنت شركة تسلا لصناعة السيارات عن رغبتها في بناء مصنع ضخم يهدف لتجميع السيارات والتي تقع في جنوب غرب الولايات المتحدة الامريكية، وذلك بداية من الربع الثالث لهذا العام 2020م، حسبما قالته الشركة لمسؤولين بولاية تكساس في وثائق خرجت للعلن هذا الأسبوع.

وعلى صعيد آخر فإن الشركة لازالت حتى الأن تفاضل بين ولايتين لإقامة ذلك المشروع وهم ولاية تكساس وأوكلاهوما في مسعى للفوز بإعفاءات ضريبية، وفقا للوثيقة. وتقول تقارير إن المنشأة الجديدة ستصنع شاحنة تسلا الكهربائية والفئة واي الرياضية متعددة الاستخدامات.

ومن جانبهم فقد قام مسئولين بشركة تسلا بإبلاغ المسئولين في ولاية تكساس وتحديداً في مقاطعة ترافيس بأنها ترغب في استثمار زهاء مليار ولار لبناء مصنع تجميع على مساحة أربعة إلى خمسة ملايين قدم مربعة سيعمل به خمسة آلاف شخص وذلك في موقع يشغله حاليا مشروع اسمنت قرب أوستن. لكنها بحاجة إلى إعفاءات ضريبية لكي يكون الموقع قادرا على المنافسة مع موقع بديل في أوكلاهوما، بحسب الوثائق المقدمة لمسؤولين في الولاية.

كانت صحيفة أوستن-أمريكان ستيتسمان نشرت تفاصيل مخاطبات الشركة، ولكن حتى الأن لم يتم التواصل بين المسئولين وبين شركة تسلا من أجل الحصول على الموافقه او التعليق ، لكن رئيسها التنفيذي إيلون ماسك سبق أن لمح إلى إقامة مصنع في تكساس، كما أن جريج أبوت حاكم الولاية تحدث معه بشأن إمكانية ذلك.

جدير بالذكر أن تسلا تملك مصنع وحيد في الولايات المتحدة الأمريكية وهو يقع في ولاية كاليفورنيا بمقاطعة فيرمونت، ويستحوذ على مساحة 5.3 مليون قدم مربعة – وهو مصنع كبير لكن ليس بما يكفي للشركة الآخذة بالنمو. وتضطر تسلا إلى تصنيع سيارات تحت خيمة مجاورة للمصنع.

دخل ماسك في صدام مع المسؤولين في كاليفورنيا بعد أن أمر مسؤولو مقاطعة ألاميدا مصنع فيرمونت بوقف الإنتاج والامتثال لأوامر لزوم المنازل التي بدأ سريانها في مارس آذار. وهدد ماسك بنقل العمليات في المستقبل إلى تكساس أو نيفادا. وأعيد فتح مصنع كاليفورنيا بعد ذلك.

اترك تعليقاً