أفلام عيد الفطر تتجه للمنصات بعد تعرضها لأزمة في العرض سينمائيا

أفلام عيد الفطر تتجه للمنصات بعد تعرضها لأزمة في العرض سينمائيا

تواجه الان الأفلام السينمائية التي كان من المقرر منذ صناعتها عرضها للجماهير بدور العرض السينمائي بموسم عيد الفطر المبارك أزمة هائلة بسبب توقف كافة السينمات بمصر بسبب عدم وجود أي تجمعات وقرار حظر التجول المفروض على أنحاء محافظات الجمهورية.

ومن جانبهم قرروا بعض صناع تلك الأفلام عدم عرضها في السينمات والتوجه بشكل مباشر الى طرحها على المنصات الإلكترونية المختلفة مثل شاهد ونتفليكيس وواتش إت، مثل فيلم النجم تامر حسني الجديد “مش أنا” الذي كان من المفترض عرضه في موسم عيد الفطر المبارك، ويشاركه في البطولة النجمة حلا شيحة وماجد الكدواني.

أما أفلام العنكبوت للنجم احمد السقا وفيلم العارف للنجم احمد عز، وايضا فيلم البعض لا يذهب للمأذون مرتين للنجم كريم عبد العزيز، فقد أصبحا مصيرهما مجهولا الى الآن بسبب هذه الازمة.

في هذا السياق يقول الناقد الفني قدري الحجار إن السينمات المصرية طبعا لها دور فعال وكبير في توعية وتثقيف الجماهير وطرح القضايا بدون مجاملات، ووسائل الإعلام والاتصال سواء كانت مرئية او مسموعة تقوم بإلقاء الضوء بشكل دائم على نجاحات السينما المصرية في السنوات الماضية، مضيفا أن الأزمة الراهنة التي تشهدها البلاد حاليا أثرت بشكل كبير على صناعة السينما المصرية بشكل عام، لافتا الى إن بعض من الإعمال الدرامية التي كانت من المفترض عرضها في مارثون رمضان الماضي قد توقفت أيضا ، وكذلك الافلام فأصبح مصيرها مجهولا في الوقت الحالي.

وأشار الناقد الفني إلى أن الحل أن يلجأ صناع تلك الافلام البعض لا يذهب للمأذون مرتين والعارف وغيرها للعرض على المنصات الكترونية حتى لا يخسر منتجوها بعدم عرضها الى الجمهور.

وتابع الناقد الفني أن صناع تلك الأفلام سوف يحاولون ايضا الايام المقبلة لعرضها على المحطات الفضائية هذا بالإضافة للمنصات الالكترونية.

اترك تعليقاً